منتدى ساعة العصارى
أهلا بك فى منتدى ساعة العصارى من فضلك قم بالتسجيل أو الدخول
نورت المنتدى بطلتك ولا تحرمنا زيارتك مرة أخرى محمد ضباشه

منتدى ساعة العصارى

نافذة تقافية يكتب فيها مثقفين من انحاء الوطن العربى
 
الرئيسيةمنتدى ساعة العصاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

اهلا بكم معنا على صفحات منتدى ساعة العصارى - شعر - قصص - اسلاميات - أطاق ماكولات - ديكور - والعديد من الموضوعات الاخرى - تحياتى محمد ضباشه

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 مني إليكم تهاني .... رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ريم حمدى
مدير عام المنتدى
مدير عام  المنتدى



مُساهمةموضوع: مني إليكم تهاني .... رمضان    الثلاثاء يوليو 26, 2011 6:37 am


أسعد لحظات الانسان ..
. حين يجد من يحبه يشاركه فرحته وسعادته..



ويجده قربه في المناسبات
سيحل علينا شهر من افضل الشهور
.شهر الخير ..شهر رمضان المبارك

اللهم بلغنا رمضان...واجعلنا نختم القرآن...واهدنا لبر
الأمان...يا الله يا رحمن







أقدم لكم أحلى تهنئه بمناسبة
حلول شهر رمضان المبارك
اعاده الله عليكم بالخير واليمن
أجمل التهاني...وأحلى الأماني.
..نزفها بحلول رمضان

اللهم أتمم علينا شعبان...وبلغنا رمضان.
..و أسكنا الجنان...يا رحمان

أهديكم أجمل شعور ...وأحلى بخور
بمناسبة قدوم شهر رمضان المبارك


لكل محب له دعونا نشارك من نحب فرحتهم
لنسطر لهم مشاعرنا في كلمات ولنكون
لهم اعذب العبارات..
لنبعثها على غمامة من فرح

في هذا المكان ننسج خيوط ملونه
بحروف جميله وزاهيه


بريحة العطر والمسك والعود
رمضان علينا وعليكم يعود
شهر الخير والكرم والجود
تهاني لكم من قلب ودود

أعزائي عزيزاتي
أعضاء منتدى
ساعة العصارى

تهانيا لكم هذا الشهر المبارك
واترك لكم الساحة للتبدعوا فيها بما يليق
بحضوركم وتواجدكم وقيم أخلاقكم



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لطيفة بن محمد
نائب مدير المنتدى
نائب مدير المنتدى



مُساهمةموضوع: رد: مني إليكم تهاني .... رمضان    الأربعاء يوليو 27, 2011 1:35 am

صفحات من التاريخ في شهر رمضان




لشهر رمضان لدينا جميعا معزة خاصة جدا كلنا ننتظره من العام إلى العام لنستزيد بفيض بركاته ورحماته ومغفرة الله فيه ولأنه شهر عظيم فقد اختصه الله وحاباه بمناسبات عظيمة وأحداث تاريخية وقعت فيه وصارت علامة في تاريخنا فما رأيكم أن نأخذ جولة على مر العصور لنرى كيف شهدت أيامه المباركة من الأحداث ما لا يعد ولا يحصى... ولكي نرى معاً كم تلك الأحداث الكثيرة سنرتب تلك الأحداث ترتيبا تصاعدياً طبقا لذكراها في الشهر الكريم وليس لتاريخها..

غرة رمضان
في غرة شهر رمضان المبارك كان سنة 20هجريا.. كان الفتح الإسلامي لمصرنا العزيزة على يد عمرو بن العاص رضي الله عنه..

2 رمضان
في اليوم الثاني من رمضان كانت معركة بلاط الشهداء عام 114هجرياً بين المسلمين والفرنجة وأبلي فيها المسلمين بلاء حسنا وانتهت دون انتصار أي من الطرفين...

3 رمضان
في اليوم الثالث من رمضان كانت حادثة التحكيم عام 37 هجرياً بين كل من علي بن أبي طالب ومعاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما لتولي خلافة المسلمين بعد استشهاد عثمان بن عفان ثالث الخلفاء الراشدين...

4 رمضان
وفي الرابع من رمضان عام 927 هجرياً نجح السلطان العثماني سليمان القانوني في فتح مدينة بلغراد التي كانت تعد مفتاح أوروبا الوسطى...

5 رمضان
في اليوم الخامس من رمضان عام 1367هجرياً قامت فرقة صهيونية بقيادة موشي ديان بمجزرة في مدينة اللد الفلسطينية استشهد فيها 426 فلسطيني دفعوا حياتهم ثمنا للحرية...

6 رمضان
في السادس من رمضان عام 1005 ميلادياً وصل إلى مصر العالم الكبير حسن ابن الهيثم، ملبياً دعوة خليفتها الحاكم بأمر الله الفاطمي، لإستشارته في أمر استغلال مياه نهر النيل والتحكّم في فيضانه...

7 رمضان
في السابع من هذا الشهر الكريم وبعد آذان صلاة الفجر رحل عن دنيانا سري السقطي، أحد كبار مشايخ الصوفية، وكان عابداً متنزهاً عن الدنيا..
وأيضا كان في السابع من رمضان قيام الدولة الفاطمية...

8 رمضان
في الثامن من الشهر الكريم أرسل الرسول (صلى الله عليه وسلّم) أبا قتادة الأنصاري إلى بطن غضا، للتمويه على المشركين بخط سير المسلمين لفتح مكة متبعا بذلك مبدأ أن الحرب خدعة....

9 رمضان
في اليوم التاسع من رمضان نزل المسلمون على شواطئ جزيرة صقلية واستولوا عليها لينشروا الإسلام في ربوعها، وتم فتح صقلية على يد زياد بن الأغلب...

10 رمضان
في العاشر من رمضان كانت وفاة السيدة خديجة رضي الله عنها وأرضاها زوجة نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم
ولا ننسى أنه وفي مثل هذا اليوم كان انتصار جيشنا المصري على نظيره الإسرائيلي في حرب دمرت أسطورة الجيش الذي لا يقهر..

11 رمضان
في اليوم الحادي عشر من رمضان قدم وفد من ثقيف على رسول الله مُحَمّد صلى الله عليه وسلّم فأسلموا وكان سيدهم عروة بن مسعود قد جاء رسول الله وجيوشه منصرفة من حنين والطائف وقبل وصوله إلى المدينة أسلم وحسُن إسلامه وأستأذن الرسول صلى الله عليه وسلّم في الرجوع إلى قومه ليدعوهم إلى الإسلام ، فأذن له وهو يخشى عليه، فلما رجع إليهم ودعاهم إلى الإسلام رموه بالنبل فقتلوه، ثم ندموا.. ورأوا أنهم لا طاقة لهم بحرب الرسول عليه الصلاة والسلام، فبعثوا وفدهم هذا اليوم معلنين إسلامهم، فقبل منهم الرسول ذلك وبعث معهم أبا سفيان صخر بن حرب والمغيرة ابن شعبة لتحطيم أصنامهم...

12 رمضان
في الثاني عشر من شهر رمضان كان فتح مكة، والتي دخلها الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يقول للذين عذبوه وطاردوه وحاولوا قتله وبذلوا كل جهدهم لفتنة أصحابه على مدار ثلاثة عشر عاماً، "ما تظنون أني فاعلاً بكم، فيقولون له: خيراً، أخٌ كريم وابن أخٍ كريم، فيقول مُحَمّد عليه الصلاة والسلام : أذهبوا فأنتم الطلقاء...

13 رمضان
في الثالث عشر من الشهر الكريم كان فتح بيت المقدس بعد وصول الفاروق رضي الله عنه لديار الشام...وكتب للنصارى أن تؤمن أرواحهم وأموالهم وكنائسهم...

14 رمضان
في الرابع عشر من شهر رمضان كان وضع حجر الأساس للجامع الأزهر الشريف في عام 359 هجرياً
وأيضا في 14 رمضان كانت وفاة محمد علي باشا في عام 1849 ميلادياً...

15 رمضان
في الخامس عشر من شهر رمضان كان مولد الحسين رضي الله عنه حفيد رسول الله وابن علي كرم الله وجهه.. وكان ذلك في عام 3 هجريا..

16 رمضان
في السادس عشر من رمضان الموافق لـ 20 فبراير عام 1799م تمت مطاردة نابليون بونابرت للمماليك في العريش ثم اندحاره أمام عكا...

17 رمضان
في اليوم السابع عشر كانت أول واهم غزوة للمسلمين وأول مواجهة بين الحق والباطل وهي غزوة بدر الكبرى التي انتهت بانتصار المسلمين بقيادة نبي الحق محمد صلى الله عليه وسلم..

18 رمضان
في الثامن عشر من رمضان الموافق عام 21 هجريا كانت وفاة سيف الله المسلول خالد بن الوليد رضي الله عنه بعد حياة حافلة بالتاريخ المشرف في ساحة الغزوات والانتصارات...

19 رمضان
في التاسع عشر من شهر رمضان عام 1375 هجريا الموافق 30 إبريل 1956م: أصدرت الحكومة التونسية قرارًا بأن يكون جامع الزيتونة بتونس جامعة مختصة بالعلم وأن تسمى الجامعة الزيتونية وأصبحت بها خمس كليات...

20 رمضان
في اليوم العشرين من الشهر الكريم الموافق 29 سبتمبر 671م تم بناء مسجد القيروان على يد عقبة بن نافع...

21 رمضان
في اليوم الحادي والعشرون من رمضان كان بدء أعمال الحفر في قناة السويس التي تربط بين البحرين الأبيض والأحمر، واستمر الحفر 10 سنوات ونصف شارك في حفرها 60 ألف فلاح مصري، وبلغ طولها آنذاك 162.5 كم، وافتتحت للملاحة في 19 نوفمبر 1869م...

22 رمضان
في الثاني والعشرين من رمضان وفي العام الأول للهجرة النبوية كان بدء إرسال السرايا النبوية لتحقيق بعض الأهداف الإسلامية، منها سرية حمزة بن عبد المطلّب إلى العيث، سرية محمد ابن مسلمة لقتل كعب ابن الأشرف، الشاعر الذي كان يحارب الإسلام بشعره وماله، وغيرها من السرايا التي ساعدت في دعم قواعد الدين الإسلامي الحنيف...

23 رمضان
في الثالث والعشرين من شهر رمضان بدأ رسول الله صلى الله عليه وسلم في أداء صلاة التراويح لتصبح سنة من بعده....

24 رمضان
في الرابع والعشرين من الشهر الكريم عام 1422 هجريا والموافق 9 ديسمبر 2001م : تُوفي صائد الدبابات الشهير في حرب أكتوبر 1973م "محمد عبد العاطي".. والذي عُرف بصائد الدبابات، وسجلوا اسمه في الموسوعات الحربية كأشهر صائد دبابات في العالم...

25 رمضان
في الخامس والعشرين من شهر رمضان عام 8 هجريا والموافق 15 يناير عام 630م بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم خالد بن الوليد لهدم الأصنام ومنها العزى، كما بعث عمرو بن لعاص لهدم سواع، وبعث سعد بن زيد الأشهلي لهدم مناة، فأدَّى كل منهم مهمته بنجاح..

26 رمضان
في السادس والعشرين من رمضان كانت عودة نبي الأمة محمد صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك وهي الغزوة التي تخلف فيها بعض الصحابة وقاطع رسول الله كعب بن مالك وصاحبيه إلى أن رضي الله عنهم..

27 رمضان
في السابع والعشرين من رمضان فُرضت زكاة الفطر في المدينة المنّورة، ويقال لها أيضاً صدقة الفطر...



28 رمضان
في الثامن والعشرين من شهر رمضان عام 9 هجريا والموافق 1 يناير عام 631م جاء وفد ثقيف إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعلنوا دخولهم في الإسلام... وشهد مثل هذا اليوم أيضا خطبة القائد الشهير طارق بن زياد لجيشه ليحثهم على المجاهدة لفتح بلاد الأندلس...

29 رمضان
في التاسع والعشرين من الشهر الكريم رحل في مدينة بخاري بأوزبكستان الإمام العلاّمة البخاري علامة الحديث النبوي الذي جمع صحيحه في واحد من أشهر الكتب الدينية وهو صحيح البخاري...

30 رمضان
في آخر يوم من أيام هذا الشهر المبارك كانت وفاة الصحابي الجليل عمرو بن العاص رضي الله عنه الملقب بداهية العرب في عام 43 هجريا عن عمر يناهز 100عام...

وبالتأكيد انه من الرائع أن نستعيد تاريخنا المزهر ولكن دون أن نركن إليه ونظل نتحدث عن أجدادنا وماضينا الناصع دون أن نتقدم أو نبني حاضرا يليق بأحفادهم... أتمنى أن ننظر جميعا إلى ذلك الجزء الضئيل الذي عرضته من ماضينا المجيد لنحلم أن يصبح هو مستقبلا لنا...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتحية طالب
مراقب عام
مراقب عام



مُساهمةموضوع: رد: مني إليكم تهاني .... رمضان    الخميس يوليو 28, 2011 12:52 am




[center]بلوغ رمضان نعمة كبرى..

أن بلوغ هذا الشهر نعمة عظمى وإدراكه منة كبرى تستوجب الشكر وتقتضي اغتنام الفرصة الكبرى بما يكون سببا للفوز بدار القرار والنجاة من النار.



ان الله جل وعلا يقول: «يا أيّها الّذين ءامنوا كتب عليكم الصّيام كما كتب على الّذين من قبلكم لعلّكم تتّقون» ويقول صلى الله عليه وسلم: «الصيام والقرآن يشفعان للعبد يقول الصيام: أي ربّ منعته الطعام والشراب فشفعني فيه ويقول القرآن: أي رب منعته النوم فشفعني فيه فيشفعان» فأصل الصيام هو التقوى تقوى الله سبحانه وتعالى والتقوى هي الخوف من الجليل والعمل بالتنزيل والرضا بالقليل والاستعداد ليوم الرحيل وبهذا الشعور يكون الاستعداد لرمضان فبعد المنة ببلوغه يكون الشكر بالإحسان فيه والعمل بما يرضي الله سبحانه وتعالى.

ويقول صلى الله عليه وسلم كما جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه «من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ومن صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه» متفق عليه ألا فليكن رمضان فرصة لنا للنظر في الأحوال والتفكر في الواقع لنصلح ما فسد ونعالج ما اختلّ ليكن هذا الشهر انطلاقة خير نحو مستقبل مشرق ونقطة تحوّل إلى أحسن الأحوال وأقوم الأقوال والأفعال.

وقد شرع الصيام لأجل الترقي في أعمال التقوى فكان رمضان مضمارا للمتسابقين فيها وميدانا للمتنافسين على أجورها فتحصل التقوى بنياتها وأعمالها وأخلاقها إن رمضان يحل علينا ضيفا مضيافا يكرمنا إذا أكرمناه فتحل بحلوله البركات والخيرات يقدم علينا فيقدّم إلينا أصنافا من النفحات ضيف لكنه مضيف وربما يكون الواحد منا في ضيافته للمرة الأخيرة أو ربما ينزل هو في ضيافة غيرنا بعد أعمار قصيرة فهلا أكرمنا ضيفنا؟! وهلا تعرضنا لنفحات مضيفنا؟! يقول ابن رجب رحمه الله: بلوغ شهر رمضان وصيامه نعمة عظيمة على من أقدره الله عليه ويدل عليه حديث الثلاثة الذين استشهد اثنان منهم ثم مات الثالث على فراشه بعدهما فرئي في النوم سابقا لهما فقال النبي: «أليس صلى بعدهما كذا وكذا صلاة وأدرك رمضان فصامه؟! فوالذي نفسي بيده إن بينهما لأبعد مما بين السماء والأرض» رواه أحمد وابن ماجة وهو صحيح.

نصوم رمضان في كل عام فليكن همّنا لهذا العام تحقيق معنى صومه إيمانا واحتسابا ليغفر لنا ما تقدم من ذنوبنا وهي كثيرة. نحرص كل عام على ختم القرآن مرات عديدة فلتكن إحدى ختمات هذا العام ختمة بتدبر وتأمل في معانيه بنية إقامة حدوده قبل سرد حروفه. يتزايد حرصنا في أوائل الشهر على عدم تضييع الجماعة مع الإمام فليكن حرصنا هذا العام طوال الشهر على إدراك تكبيرة الإحرام نخص رمضان بمزيد من التوسعة على النفس والأهل من الخير والبركات بكثرة الصدقات فليتسع ذلك للتوسعة عليهم في كتاب يقرأ أو شريط يسمع أو لقاء يفيد لعل الله يكتب في صحائفنا حسنات قوم دللناهم على الخير فالدال على الخير كفاعله. لنفسك وأهلك من دعائك النصيب الأوفى كل عام في رمضان فلتتخل عن هذا البخل في شهر الكرم فهنالك الملايين من أهلك المسلمين يحتاجون إلى نصيب من دعائك الذي تؤمّن عليه الملائكة قائلين: ولك بمثله.

ان بتلاوة القرآن يزداد المسلم جمالا وبهاء ظاهرا وباطنا قلبا وقالبا وبه يزداد قدرا وشرفا في الدنيا والآخرة. فتلاوته هي التجارة الرابحة التي لا تبور في جميع الدهور وعلى مدى الأيام والشهور وفي هذا الشهر يعظم فضلها ويرتفع شأنها قال الزهري رحمه الله معبّرا عن شأن السلف: «إذا دخل رمضان فإنما هو قراءة القرآن وإطعام الطعام» وكان بعض السلف رضي الله عنهم يختم القرآن في قيام رمضان في ثلاث ليال وبعضهم في كل سبع.

والجود أنواع متعددة وأشكال مختلفة وكل أحد يجود بما استطاع ومن جاد على عباد الله جاد الله عليه بالفضل والعطاء ألا وإن من أبرز خصال الكرم وأنبل أنواع الجود الإحسان إلى العباد وإيصال النفع إليهم بكل طريق من إطعام جائع وقضاء حاجة وإعانة محتاج قال: «من فطّر صائما كان له مثل أجره من غير أن ينقص من أجر الصائم شيئا» فتذكروا وأنتم في رمضان إخوانكم المستضعفين في كل مكان خصّوهم بصالح الدعاء وخالص التضرع إلى المولى جلّ وعلا قال: «ثلاثة لا ترد دعوتهم» وذكر منهم: «الصائم حين يفطر».

ان من المعاني التي لأجلها سمي شهر الصيام بشهر رمضان أنه شهر ترتمض فيه الذنوب أي: تحترق ومنه الرمضاء وهي بقايا الحريق. قال الإمام القرطبي رحمه الله: «قيل: إنما سمي رمضان لأنه يرمض الذنوب أي: يحرقها بالأعمال الصالحة». فشهر الصوم فيه تلك الخصوصية لذاته فإن مجرد صيامه إيمانا واحتسابا يحرق الذنوب لقوله: «من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه».

إنها مواسم تتكرر كل عام لمن أراد أن يذّكّر أو أراد شكورا شهر الصيام الذي عظمه الله وكرّمه وشرّف صوّامه وقوّامه وخصهم فيه من الأجور ما ليس لغيره من الشهور حتى جعل أجر صائميه متجاوزا العشرة أمثال والسبعمائة ضعف إلى ما يزيد على ذلك مما لا يحدّ ولا يعد فقال عليه الصلاة والسلام متحدثا عن ربه عز وجل «كل عمل ابن آدم له الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف قال الله عز وجل: إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به». فكل الأعمال يمكن أن تضاعف بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلا الصيام فإنه لا ينحصر تضعيفه عند حد ولا يتوقف عند عدد لأن الصيام تعبد بالصبر إنّما يوفّى الصّابرون أجرهم بغير حساب.

ومن مكرمات الأيام المعدودات في شهر الصيام أنها مجال للتغير والتقويم على مستوى الأسرة كشأنها على مستوى الفرد فإذا كان فرض كل فرد فينا أن يتعاهد نفسه بالمراجعة والتقويم في شهر رمضان فإن من واجبه أيضا أن يباشر تقويم أهله وأسرته في هذا الشهر الكريم لأنه راع وكل راع مسؤول عن رعيته.

وأخيرا رمضان فرصة للتوبة فالله قد فتح أبوابه وأجزل ثوابه «يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها» رواه مسلم. يفرح بتوبة عبده وليس أحد أشدّ فرحا من الله بها «لله أشدّ فرحا بتوبة عبده حين يتوب إليه من أحدكم كان على راحلته بأرض فلاة فانفلتت منه وعليها طعامه وشرابه فأيس منها فأتى شجرة فاضطجع في ظلها قد أيس من راحلته فبينا هو كذلك إذ هو بها قائمة عنده فأخذ بخطامها ثم قال من شدة الفرح: اللهم أنت عبدي وأنا ربك أخطأ من شدة الفرح» رواه مسلم. وإذا فرح الله بك يوم تتوب فأيّ خير ستلقاه؟! وأي شر ستوقاه؟!

من لم يتب ويرقّ قلبه في رمضان فمتى يتوب؟! مردة الشياطين قد صفّدت والشر قد اجتمع على نفسه فهو لا يطيق انتشارا وسحائب الإيمان أطلت وأظلت و بيوت المسلمين قد لهجت بالدعاء وصلّت فما أحسن حال من التجأ إلى رب الأرباب وما أطيب مآل من انتمى إلى كل صالح أواب ما ألذّ حديث التائبين وما أنفع بكاء المحزونين وما أعذب مناجاة القائمين وما أمرّ عيش المحجوبين وأعظم حسرة الغافلين وأشنع عيش المطرودين.

كلام منقول للشيخ الدكتور: محمد العريفي
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريم حمدى
مدير عام المنتدى
مدير عام  المنتدى



مُساهمةموضوع: رد: مني إليكم تهاني .... رمضان    الثلاثاء أغسطس 02, 2011 4:42 am

بارك الله فيكم
وجعل ما كتبتم في ميزان حسناتكم يوم القيامة
انار الله قلبكم و دربكم و رزقكم برد عفوه وحلاوة حبه
ورفع الله قدركم في أعلى عليين
وحفظكم المولى ورعاكم و سدد بالخير خطاكم
إحترامي وتقديري



[url=http://www.dawshagya.com/vb/profile.php?do=updatesignature][url=http://www.dawshagya.com/vb/thread101344.html][/url][/url]



[url=http://www.dawshagya.com/vb/profile.php?do=updatesignature][url=http://www.dawshagya.com/vb/thread101344.html][/url][/url]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لحن الحياة
نائب مدير المنتدى
نائب مدير المنتدى



مُساهمةموضوع: رد: مني إليكم تهاني .... رمضان    الخميس أغسطس 04, 2011 11:08 am

اللهم إني أدعوك بإسمك الواحد الأعز ؛ و أدعوك اللهم بإسمك الصمد ؛ و أدعوك

بإسمك العظيم الوتر ؛ و أدعوك بإسمك الكبير المتعال الذي ثبت به أركانك كلها

أن تقبل صيامنا وقيامنا.... ياكريم

آآآآمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

مني إليكم تهاني .... رمضان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ساعة العصارى :: -
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع